صور..عيون الأردن تتجول بالإعلاميين بين جمال الطبيعة ولتنشيط السياحة بين الاردن وفلسطين

صور..عيون الأردن تتجول بالإعلاميين بين جمال الطبيعة

 
القدس المحتلة – وكالة قدس نت للأنباء

بين سحر الجمال والنبض للحياة ومناخها المعتدل وجمال رمالها وبحارها الساحر، للعام الثاني على التوالي استضافت شركة عيون الأردن للسياحة والسفر وفداً من وكلاء سياحة من كافة المناطق المختلفة بالضفة الغربية” فلسطين.

كما استضافت وفد إعلامي فلسطيني مدة أربع أيام مابين الثالث والسابع والعشرين من مايو/أيار الحالي، لتتأمل عيونها لترسخ في الأذهان ما بين البحر الميت ووداي رم والعقبة، لخلق آفاق عمل مشترك ما بين الشركة، ووكلاء السياحة والسفر في الأراضي الفلسطينية، ونقلها للزبون السائح في ربوع الوطن لتنشيط السياحة.

خلق آفاق وعمل مشترك

وقالت المدير العام لشركة عيون الأردن للسياحة والسفر لما الطرزي في حديث خاص لموفدة “وكالة قدس نت للأنباء“: “للعام الثاني على التوالي استطعنا بعد النجاح الأول لمشاركة وكلاء سياحة وإعلاميين العام الماضي بأن نجدد جولة التعارف ما بين شركة عيون الأردن وبين وكلاء سياحة وسفر جدد في الأراضي الفلسطينية وبين صحافيين ومصورين جدد من أجل نقل حضارة وجمال وسحر الأردن لخلق عمل مشترك فيما بينهم”.

وأضافت الطرزي “أن عيون الأردن للسياحة والسفر استقبلت نحو 10 وكلاء سياحة من الضفة الغربية وتحديداً من رام الله، الخليل، جنين، طولكرم، نابلس، وبيت لحم، والقدس والداخل الفلسطيني المحتل عام 48، لخلق آفاق عمل وتعاون مشترك”.

وتابعت “بغية استقطاب أكبر عدد من الزوار الفلسطينيين في العطل الرسمية والمناسبات السنوية، من خلال نقلها عن طريق الوكيل المعتمد لشركة عيون الأردن للسياحة والسفر في الضفة الغربية الفلسطينية”.

وبينت الطرزي إلى أن الرحلة بدأت باستقبال الضيوف من جسر الأردن متوجهين لفندق ومنتجع البحيرة، لمشاهدة عن كثب التطور العصري في المنتجع، وبعد الانتهاء تم التوجه لفندق الموفنبيك، لتجوال ومشاهدة روعة الفندق من ناحية التصميم التراثي الأصيل وفي اليوم الثاني لينتقل لحياة البدوية ولمس الطبيعة بعيداً عن الضوضاء في صحراء وادي رم، وفي اليوم الثالث والرابع لتجوال في فنادق العقبة.

وأوضحت إلى أن الأردن ماضية في التطور السياحي من ناحية الفنادق السياحية في البحر الميت، والغرف الفندقية في صحراء وادي رم، بالإضافة لتطور وبناء وافتتاح منتجعات وفنادق جديدة في العقبة وتوفير كافة سبل الراحة للزبون الزائر لهذه الأماكن الجميلة وقضاء وقت ممتع برفقة العائلة”.

وأشارت إلى أن ما اختلف العام الماضي عن العام الحالي وهي زيادة التواصل مع شركة عيون الأردن للسياحة والسفر وبين وكلاء السياحة والسفر في الضفة الغربية، وهذا يرجع الفضل لوسائل الإعلام الفلسطينية لاهتمامها بتغطية الجولة بدقة متناهية ونقلها للمعالم التاريخية والأجواء الطبيعية في المناطق المذكورة..”.

وحول البرامج المستقبلية قالت الطرزي في سياق حديثها لموفدتنا : إنّ “الشركة سوف تعمل على تسويق وتطوير السياحة الأردنية بربطها مع البلدان العربية وربط وكلاء السياحة مع بعضها البعض”.

وشكر الرئيس التنفيذي لشركة عيون الأردن للسياحة يحيى الجبعي، وكلاء السياحة المعتمدين في الضفة الغربية ومن الداخل الفلسطيني المحتل عام 1948م ،والإعلاميين الفلسطينيين والمقدسيين لتلبيتهم الدعوة لمشاهدة عن كثب تطور السياحة من كافة الخدمات في البحر الميت ووادي رم والعقبة.

وقال الجبعي : “خلال الاجتماعات على مدار الأربع أيام ما بين شركة عيون الأردن ووكلاء السياحة تم الاتفاق على ربط شراكة جديدة، والعمل على التنسيق الحجوزات ما بين الوكيل المعتمد بالضفة وشركة عيون الأردن، والعمل على تنشيط السياحة وتسليط الضوء عليها في ربوع الأردن الطبيعية الحضارية التاريخية”.

رومانسية الصحراء

وادي رم ذو الجمال الطبيعي الفاتن يلخص رومانسية الصحراء بأوديتها القديمة الشبيهة بسطح القمر والتلال الرملية التي ترتفع فوق الأرض، كذلك يعتبر مسكنًا للعديد من القبائل البدوية التي تعيش في مخيمات متناثرة في المنطقة.

 وينجذب متسلقو الجبال بصورة خاصة إلى وادي رم، بسبب العديد من الجروف المكونة من الجرانيت والصخر الرملي، كما “قال الشيخ زايد الزوايده مدير مخيم وادي رم بالأردن لموفدتنا”، وأوضح أن المخيم قائم منذ 15 عام مكون من 25 غرفة مجهزة بكامل التجهيزات ويستوعب 60 زائر، وتوفير أدلة متسلقين وتوفير دليل محلي مرخص للجبال في وادي رم، لتعريف على جغرافية والديبغرافية وجيولوجية وطبيعة الحيوانات والطيور في المنطقة، مؤكداً بأن الزائر يعود ليس للمرة الأولي وإنما يكرر زيارته لعدة مرات بسبب البيئة المميزة والحياة البدوية بعيداً عن الضوضاء والأصوات الصاخبة.

ولفت الزوايده إلى فنادق مخيم وادي رم تطور هذا العام بتزويد الكهرباء للغرف، شاكراً كلا من رئيس مفوضية العقبة كامل محدين وعطوفة المفوض البيئي الدكتور مهند حرارة والشعب الأمريكي الصديق لتقديمهم خدمة تزويد الكهرباء لكل الزبائن من استراليا وكندا وأمريكا، مشيرًا إلى أن الكهرباء الطبيعية، أفضل من الإضاءة على الغاز والموتور المزود لأنها خطرة على حياة الزائر.

وبين أن منطقة وادي رم حماها الله بطبيعة خلابة حيثُ تحظي الرمال بالألوان الأحمر الأبيض والأخضر والأصفر وتلاحظها عند غروب الشمس وشروقها، مضيفًا “من بين الزائرين لمنطقة وادي رم زيارة  جلالة الملك الأردني عبد الله بن الحسين الثاني لزيارتها في العام مرتين برفقة أسرته وأصدقائه من الديوان الملكي”.

تراجع سياحة مصر

أما مدير سياحة تري ترفر المصرية عمر معوض قال بأنه يعمل منذ عام 12 عام في السياحة المصرية، وشارك إلى جانب وكلاء السياحة الفلسطينية والإعلاميين لخلق عمل مشترك لتنشيط الحركة السياحية في مصر، بعد تدهورها منذ ثلاثة أعوام،  بسبب الثورة المصرية، وتراجع وكلاء السياحة الأوروبيين خوفًا على حياتهم، بسبب الفلتان الأمني في المنطقة”.

وأضاف معوض “أن الجولة السياحية في البحر الميت ووداي رم والعقبة يوجد وجه الشبه جنوب سينا وشرم الشيخ بوجود الخيام البدوية، وبعد انتهاء الانتخابات الرئاسية في مصر حيث الاستقرار سينعم المنطقة والعمل على تنشيط الحركة السياحية لاستقطاب الزائرين من كافة بلدان العالم للاستجمام وقضاء وقت ممتع وإعادة الحركة السياحية لما كانت عليه في الأعوام السابقة” .

ترويج منتج الأردن

بدوره، قال فراس النجار مدير شركة فراس تورس للسياحة في نابلس : “أول مشاركة له مع شركة عيون الأردن للسياحة والسفر، تعرف عن كثب عن تطور السياحة وانتشار المنتجعات البحرية في البحر الميت، وجمال وسحر وادي رم، بالإضافة لتطوير السياحة في العقبة،مشيراً بأن الجولة التعريفية بغاية الروعة، لأنها تهدف على العمل بترويج المنتج السياحي بشكل صحيح ونقله للسوق الفلسطيني السياحي”.

وأوضح تورس أن ما يهم وكيل السياحية هو العمل المشترك لتسهيل على تقديم الخدمات المتجددة والسريعة للزائر وبأن يكون وكيل معتمد في الأردن، مثمنًا جهود شركة عيون الأردن للسياحة والسفر على العمل الرائع لاستضافة وكلاء سياحة من الضفة الغربية وإعلاميين فلسطينيين

التواصل يعزز الترابط للسياحة

من جانبها،  شكرت فيرا عبد الله من مكتب سياحي في جنين شركة عيون الأردن للسياحة والسفر، وقالت : “أنها صديقه سابقه عبر التواصل في الحجوزات ما بين شركتها وبين شركة عيون الأردن ولم يسبق أن يتم اللقاء وجها لوجه”، مرحبة بهذا التعاون الرائع لزيادة الدعم وقوة السياحة بالأردن.

أما، بهاء زغير من شركة جلين للسياحة والسفر الخليل أشار إلى أن شركة عيون الأردن للسياحة والسفر  محترمه بالتعامل وتحظي بمصداقية عالية، والجولة لمدة أربع أيام زادت لدى وكلاء السياحة معلومات سياحية جديدة للعمل على تطويرها في الأراضي الفلسطينية وربطها مع الشركة عيون الأردن..”.

من ناحيته، قال رجل الأعمال في الأردن هشام سعدون : إنّ  “شركة عيون الأردن جزء منه يشارك برحلاتها السنوية إلى جانب وكلاء السياحة الفلسطينية والإعلاميين، وزرعت البذرة لتكبر مع وكلاء معتمدين بالضفة الغربية للعمل على تنشيطها وتطويرها”.

وأكد سعدون أن النهج السياحي في الأردن لها مستقبل واعد وفتح أفاق جديدة، والأيام المقبلة ستشهد الحركة السياحية في تزايد، لأن الأردن  بلد الأمن والأمان، ولازالت على العهد لاحترام الضيف في بلدها الثاني.

من جانبه، حيا الإعلاميين والصحفيين والمصورين الفلسطينيين المقدسيين شركة عيون الأردن للسياحة والسفر على اللفته الجميلة والرائعة، لأنها أخرجت الإعلاميين من الأجواء المشحونة في الضفة الغربية والقدس واحتضانهم ما بين الطبيعة الخلابة والجبال الساحرة بألوانها ألمختلفة وفنادقها في غاية الروعة.

لتحدق عدسات هؤلاء الإعلاميين خاصة المصورين في جمال ما شاهدوه، وتخط أقلامهم للإعلام الفلسطيني والعالمي عن روعة ما شعروا به، للعمل على التشجيع السياحي في الأردن البلد الثاني لفلسطين والعالم العربي والأوروبي.

تصوير/ موفدة “وكالة قدس نت للأنباء” ديالا جويحان وزملائها في الوفد الإعلامي

 

البنزين المهرب يحرق ثلاث منازل في العقبة

 

العقبة نيوز – 14 آيار – اندلع بعد عصر اليوم حريق كبير التهم 3 منازل في منطقة الشلالة بمحافظة العقبة، بسبب تخزين مادة البنزين المهرب، وفق مدير دفاع مدني العقبة العقيد محمد الهباهبة.
وبين الهباهبة لـ”الغد” أن الحريق تسبب بأضرار كبيرة لثلاثة منازل، ونفوق ما يزيد عن 50 رأس غنم، فيما لم يتم تسجيل إي اصابات، مشيرا إلى أن النيران تنتقل من منزل لآخر بسبب وجود كمية كبيرة من البنزين المهرب في “الأحواش”.
وأكد الهباهبة أن كوادر الدفاع المدني تعمل حاليا على إخماد الحريق ومنع انتشاره إلى المنازل المجاورة

الملك: الأردنيون مميزون ويصنعون قصص النجاح في كل مكان في العالم

 

 

 العقبة الاخباري

قال جلالة الملك عبدالله الثاني، الأربعاء، إن “الأردنيين مميزون ويصنعون قصص النجاح في كل مكان في العالم.

وقال جلالته عبر تغريدة كتبها على حساب الديوان الملكي على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” إن “الأردنيين مميزون ويصنعون قصص النجاح في كل مكان في العالم ولقائي مع عدد منهم في امريكا اليوم يؤكد دورهم في دعم اقتصادنا، تحية لهم جميعا”.

اختتام معسكر شباب الكرك في العقبة

 

منبر العقبة

 اختتم أمس الأول بمدينة العقبة المعسكر الشبابي الذي نظمته مديرية شباب الكرك تحت عنوان «تبادل الخبرات الشبابية بالجنوب» والذي جاء بالتعاون مع مديريات الشباب في اقليم الجنوب وشارك به 21 مشاركا يمثلون موظفي مديرية شباب الكرك والمراكز الشبابية بالمحافظة.
وتضمن المعسكر الذي استمر ثلاثة أيام على لقاء وحوار مع مدير شباب العقبة محمد النوافلة ومع مدير مدينة الأمير حمزة بالعقبة جمال البدور ثم اللقاء مع مدير شباب البترا حسين الجازي, حيث دار حواراً موسعاً عن كيفية عمل كل مديرية في انجاز الأنشطة والبرامج الشبابية والاعداد والتقديم المناسب لها كما تضمن المعسكر محاضرة عن هيئة مكافحة الفساد ألقاها د .أحمد ابوزيد من الهيئة, الى جانب الجولة الترفيهية والسياحية لمدينة العقبة للمعسكر الذي أشرف عليه د . يعقوب حجازين رئيس قسم الشؤون الشبابية بمديرية شباب الكرك التي تستعد حاليا لترتيبات اقامة معسكرات الحسين للعمل والبناء والتي تنطلق في حزيران القادم.

اعتصام لأهالي القويرة احتجاجاً على تراخيص لشركة زراعية جديدة

 

منبر العقبة

انتظم المئات من أهالي لواء القويرة باعتصام مفتوح احتجاجاً على تراخيص  انشاء مبان لشركة زراعية جديدة في المنطقة، معتبرين ان انشاء شركة زراعية جديدة داخل حدود بلديتهم دون موافقة المجلس البلدي والاهالي يعد تهميشا و تجاوزا على حقوقهم وبيئتهم   في ظل معاناتهم الحالية من الروائح الكريهة و المخلفات و الامراض الحيوانية المختلفة الناتجة  عن تواجد الشركات الزراعية بالقرب من الأحياء السكنية بالمنطقة.
واستهجن رئيس بلدية القويرة محمد الخضيرات استمرار التجاهل و التجاوز من قبل الجهات المعنية  عن حق المواطن في لواء  القويره وعدم  توفير  بيئة صحية و بيئية و السماح مجددا  بإنشاء شركة  زراعية جديدة ستسهم بزيادة معاناة الاهالي  من الكارثة البيئية و الصحية التي يعيشون تداعياتها منذ سنوات طويله جراء تواجد الشركات الزراعية بالقرب من الاحياء السكنية بالمنطقة منوهاً الى ان سلطة منطقة العقبة الخاصة منحت ترخيصاً للشركة بالبناء داخل حدود بلدية القويرة دون الرجوع للمجلس البلدي والذي تعد موافقته على الترخيص وفقاً لفانون البلديات شرطاً اساسياً .
ووصف رئيس البلدية  اعتصام الاهالي بالمشروع في ظل حق المواطن في ان ينعم بصحة جيدة و بيئه كريمه للعيش و السكن ، مبيناً ان مطالب المعتصمين تتمثل في عدم السماح بإنشاء  مبان الشركة الزراعية الجديده في المنطقة و الترحيل الفوري للمزارع و الحظائر الكارثية التابعه للشركات الزراعيه الموجودة في المنطقة . ودعا الخضيرات  الجهات المعنية الى تحمل مسؤولياتها  بتوفير الرعاية الصحية و البيئيه للمواطنين بعيدا عن مماطلة الشركات الزراعية و تسويفاتها الفارغة في ظل وجود قرار حكومي صريح بترحيل هذه المزارع الكارثيه.. منوهاً الى  استمرار الاعتصام  أمام مقر الشركات الزراعية حتى يتم تنفيذ مطالب المعتصمين و تحقيق  الامن الصحي لأطفالهم و عائلاتهم .  وجدير بالذكر ان منطقة القويرة تحديداً على بعد 45 كم شمال شرق العقبة تعاني من ظروف بيئية صعبة سببها المزارع و انتشار الآف الاعداد من الحيوانات بكافة أنواعها في بعض المزارع التابعة للشركات الزراعيه الامر الذي ألحق أضراراً كبيرة بالمواطنين اهمها انتشار بعض الامراض الجلدية و الروائح الكريهة وتكاثر الذباب و البعوض في المنطقة .

بحث ترتيبات اقامة القرية الاندونيسية في العقبة

 

منبر العقبة

 بحث رئيس غرفة تجارة الاردن نائل الكباريتي والسفير الاندونيسي لدى المملكة تغوه واردويو بحضور مندوب وزارة التجارة الاندونيسية انراساري واردانا والوفد المرافق اليوم الثلاثاء بمقر الغرفة في عمان ترتيبات اقامة القرية الاندونيسية في العقبة.
وركز الاجتماع على متابعة نتائج زيارة جلالة الملك عبد الله الثاني الاخيرة الى اندونيسيا لتعزيز علاقات التعاون الاقتصادي بين البلدين وتنفيذ ما تم الاتفاق عليه بين القطاع الخاص في البلدين؛ لاقامة قرية للمنتجات الاندونيسية في العقبة على غرار القرية الصينية بالمدينة.
وحسب بيان صحافي للغرفة اليوم الثلاثاء يرتكز المشروع على توفير المنتجات الاندونيسية من كافة الانواع والاصناف بالاضافة الى صناعات تحويلية اندونيسية.
يذكر ان صادرات المملكة الى اندونيسيا بلغت خلال العام الماضي 162 مليون دينار مقابل 85 مليون دينار مستوردات، ويصدر الاردن الى اندونيسيا الفوسفات والألمنيوم والبوتاس وزيت الزيتون والأثاث الخشبي والبلاط والترابيع الخزفية إلى اندونيسيا، فيما يستورد منها الزيوت النباتية، وجوز الهند والأسماك والبن والبهارات والمحضرات الغذائية والأخشاب والورق وغيرها.

صحفيون يبحثون أثر الخطاب الديني وشعارات الأمن القومي والاتقطاب السياسي وحقوق الإنسان على حرية الإعلام

98b98f0ca89392ef80c2302eb3700d0d.jpg

1506620_262412663923759_1344335750_nالاردن -
ناقش صحفيون وخبراء إعلاميون ثلاث محاور هامة توزعت على ثلاث جلسات عمل موازية وذلك ضمن أعمال ملتقى المدافعين عن حرية الإعلام الثالث، والذي ينظمه مركز حماية وحرية الصحفيين على مدار يومي السبت الأحد.
الجلسة الموازية الأولى ناقش المشاركون فيها ‘واقع حرية الإعلام بين الخطاب الديني وشعارات الأمن القومي’، وتباحثوا في أبرز التحديات التي يواجهها الاعلام العربي وكيفية حويل الاعلام الى خطاب يمثل جماعات تتبنى رؤى واهداف خاصة.
وتحدث نقيب الصحفيين كردستان ازاد الشيخ عن الاعلام السياسي الاسلامي وضرورة تغيير الدساتير والقوانين و الامن القومي وتأثيره على الاعلام في بعض الدول والفروقات بين الدول العربية والغربية، بالاضافة الى تطور العملية السياسية والديمقراطية والتعصب والقومية، مشيراً الى ضرورة ‘مرعاة الصحافة الحرة للمصلحة الوطنية العليا’.
وقالت الناشطة في المجال الاجتماعي والحقوقي في السعودية خلود الفهد إنه ‘لابد من التفريق ما بين التحريض وحرية الاعلام في الطوائف، والاديان كونه وسيلة للتحريض على الكراهية والقتل والدمار والتجاوز على الرموز الدينية’.
وأكدت ان الشعوب العربية ‘ترفض وتندد بهذه الممارسات، خصوصا في صفوف الشباب والناشئة’، مشيرة الى ‘ضرورة محاسبة الوسائل الاعلامية التي اصبحت تتبنى خطاب الكراهية لكونها الخاسر الوحيد’.
واضافت الفهد ان السعودية ‘تبنت مبادرات لنبذ الكراهية والعنف في وسائلها الاعلامية، في الوقت الذي اكدت فيه على دور مؤسسات المجتمع المدني في الحث على نشر خطاب السلام والامن لحماية المجتمعات العربية من اي شق يحدث في صفوفها’.
ودعت الى ‘تكثيف الجهود الوطنية في السعودية لتفعيل اداء تلك المؤسسات التي من شأنها ان تقدم خدمة للصالح العام وتدعم من عمل الحكومة’.
ومن جهته، قال رئيس المكتب السياسي وعضو المكتب التنفيذي لجماعة الاخوان المسلمين في الأردن إرحيل غرايبة ان الخطاب الديني ‘يجب ان لا يوجه الى تيار بعينه، مع اهمية الابتعاد عن سياسة الاقصاء والتهميش’.
ودعا الى ‘تطوير المجتمعات من خلال منح مزيدا من الحرية والوعي ونقل الاجيال الى مجتمعات افضل والابتعاد عنصراعات التيارات الدينية والعلمانية’.
ولفت الغرايبة الى ‘ضرورة الخروج من المربع الايدولوجي، والتنافس في الافكار والبرامج’. وقال ‘يجب الا يكون الوصول الى السلطة من خلال الخطاب الديني’. ورفض وصف جماعة الاخوان المسلمين بأنها منظمة إرهابية، داعيا الانظمة إلى مقاضاة مرتكبي العنف باسم الاسلام.
بدوره أشار الصحفي ومدير مركز طيبة في السودان فيصل الصالح الى دور البرلمانات والحكومات الوطنية في الامن القومي وحرية التعبير من خلال سن تشريعات تحدد نوعية الحصول على المعلومات (قانون الحق على المعلومات). وتحدث عن تجربة السودان في الرقابة القانونية على الصحف، مؤكدا ان للاعلام دورا كبيرا في تحمل مسؤولية الخبر ‘لانه ليس مجرد ناقل، وانما يقدم معلومات تشكل الراي العام، والتي من الممكن استخدامها في اتجاهين تسهم في تعزيز الديمقراطية، الامر الذي يتطلب وعي من الاعلاميين انفسهم والابتعاد عن التحزب والفئوية’.
من ناحيته، تحدث رئيس تحرير جريدة المغرب التونسية اليومية زياد كريشان عن التيارات العقائدية وعدم تسامحها وتقبلها للراي الاخر، مشددا على ضرورة احترام الرأي والرأي الاخر والعقائد والتيارات في الخطاب السياسي. ولفت الى ان جميع العقائد تواجهه في مضمونها صراعات داخلية، خوفا من اي نقد قد يضر بهيبتها.

الاستقلالية والاستقطاب السياسي
وأجمع المتحدثون في جلسة (الاستقلالية والاستقطاب السياسي) على ضرورة وجود استقلال للوطن قبيل الحديث عن استقلال الإعلام، وأن الإعلام دخل في دائرة الاستقطابات السياسية بعد الربيع العربي.
وانتقد رئيس تحرير صحيفة الشرق الاوسط والائتلاف الوطني لحرية الإعلام رجائي مرتضى حالة الإحباط العامة بعد الثورات العربية، مؤكداً خلال الجلسة التي ترأستها الإعلامية نجاة شرف الدين أننا ‘مازلنا ضمن عملية التغيير وأننا نرسم الآن تصورا قريبا للمعاينة والمعايشة لمعنى الثورة الحقيقية’.
وأشار مرتضى الى أن الإعلام العربي ‘تشكل في ظل أنظمة مستبدة وأن هوامش الحريات التي كانت تعطى له كانت تلعب حيناً دوراً معارضا وحينا أخرى دوراً يخدم السلطة، كما أن هناك مركزية للإعلام وافتقار لوجود صحافة مجتمعية مما أدى الى ظهور استقطاب سياسي لوسائل الإعلام بعد الثورات العربية.
واعتبر مرتضى أن استقلالية الصحافة لا يمكن أن تتم إلا بمعركة يقوم بها الاعلاميون لتنشيط الحراك وتوعية الجمهور، مع ضرورة إقامة حلف وطني ما بين الإعلاميين وقوى المجتمع المدني بما يضمن خطوات استقلال مؤسسات الوطن جميعها.
وفي إجابة على سؤال من المحامي إيهاب سلّام حول امكانية وجود استقلالية بالمعنى المطلق، قال مرتضى إن الحديث عن الاستقلالية يأتي في إطار نسبي، مشيراً الى أن المهنية لا يمكن أن تنتج إلا في ظل أو ضاع الاستقلال الصحفي.

الصحفي في قناة الجزيرة ماجد عبد الهادي طرح فكرة الترابط بين الواقع الطبقي والاستقطاب الإعلامي، حيث أكد أن الإعلام الخاص في مصر لعب دوراً في الثورة المضادة كونه جزء لا يتجزأ من أنظمة الاستبداد العميقة في البلاد العربية.
ويرى عبد الهادي أنه لا يوجد استقلالية في وسائل الاعلام العربي ولا العالمي، انما تباين في سقوف وهوامش الحريات ترتفع وتنخفض باختلاف المؤسسات الإعلامية والأنظمة.
وأضاف عبد الهادي ‘تاريخيا لا يوجد اعلام عربي مستقل سواء خاص أو حكومي، فالاعلام العربي ولد في حضن الانظمة العربية والتجارب لكسر هذه المنظومة كان اعلام المهجر الذي سرعان ما تمكن النظام الرسمي العربي من السيطرة عليه’.
ولفت الى أن الصحافة العربية كانت تحرك من قبل اجهزة الامن عبر الهاتف وهي مشكلة عمرها نصف قرن، موضحاً ‘أننا امام اعلام مرتبط مصلحيا بالمعنى الطبقي ببنية السلطة الحاكمة’.
وطرح الامين العام المساعد للفدرالية الدولية لحقوق الانسان عز الدين الاصبحي تساؤلا حول مدى إمكانية أن يكون الإعلام مهني وبعيد عن الانشغال بالسياسة على الرغم من عمله القابع في عمق العمل السياسي مع وجود صحفيين يحملون أهدافاً سياسية.
وأكد الأصبحي أن حالة الاستقطاب الموجودة في الساحة الاعلامية اليوم تأتي كجزء من حالة الارتباك في المشهد السياسي على المستوى الوطني، معتبراً ان المنطقة شهدت حالة من التغيير لكن الزلزال الذي سيغير ملامح المنطقة سيكون خلال السنوات القادمة.
وأضاف الأصبحي أن السلطة عملت على إفراغ العمل الحزبي والعمل السياسي والإعلام والمجتمع المدني من مضامينها بسبب الشعور بالرعب الذي تشعر به الانظمة بأنهم سلطات غير شرعية.
ودعا الأصبحي الى النضال خلال هذه المرحلة كي يتلقف الشارع العربي الحالة ويتحول من السكون الى دائرة تحرير الذات من التبعية الحزبية، موضحاً أن ما يجري هو بالفعل ثورة حقيقية لم تجد الاطار الفكري الذي يوجهها للجانب الصحيح.
عضو المعهد الدولي للدراسات الاستراتيجية منصور الجمري أشار الى أنه في مطلع الألفية شهدت المنطقة نوعا من الانفراج السياسي الذي فتح المجال لهامش التعبير، إلا ان الأوضاع عادت للتدهور في بداية عام 2006 بسبب الأحداث الاقليمية والدولية كاستلام جورج بوش الابن السلطة في الولايات المتحدة وحرب افغانستان واستلام حماس للسلطة في غزة.
وحسب الجمري فإن الإعلامي لم يعد يخشى من السلطة لوحدها، موضحاً أن هناك فئات تشعر بالتهديد من حرية التعبير أو رياح التغيير.

هل ضحى الإعلام بحقوق الإنسان ..
العديد من الانتهاكات لحقوق الانسان ترتكب من قبل وسائل الاعلام السورية وغير السورية تحت ذريعة ‘السبق الصحفي’، حسب ما قال فضل الشقفة رئيس منظمة حقوق الانسان في سوريا، في جلسة العمل الثالثة خلال ملتقى المدافعين عن حرية الاعلام في العالم العربي.
وبين الشقفة أن منظمته رصدت عمليات كثيرة من هذا النوع والكثير من الإعلامين غير المهتمين بأساسيات مهنة الصحافة ومعاييرها ولا يمتهنون اخلاقيات الاعلام أو يحترمون حقوق الانسان.
حديث الشقفة جاء في سياق جلسة عمل عن الاعلام وحقوق الانسان، حاول المحاورون فيه الاجابة عن تساؤلات ان كان الاعلام قد ضحّى بحقوق الانسان في عمله ام لا.
وأشار الشقفة إلى أن اخطر أنواع وسائل الإعلام في الحرب على سوريا كانت نشر صور وفيديوهات الإجرام ضد الانسانية، متسائلا عن الفرق بينها وبين ‘إجرام’ النظام السوري.
وناقش المشاركون في هذه الجلسة التي عقدت بالتوازي مع جلستين اخريين، دور الإعلام في حماية حقوق الانسان وما ينتهكه الصحفيين لكرامة الانسان.
وترأست الجلسة الاعلامية رانيا بارود والتي توجهت بأسئلة في السياق إلى المشاركين.
الخبيرة في الصحافة الاستقصائية ماريا بوكريم اعتبرت ان ‘لا فرق بين فن كتابة التقرير الاستقصائي والتقرير الاخباري’، موضحة ان الصحافة الاستقصائية كغيرها من الوسائل الإعلامية المستقلة، إلا أنها تتميز ببذل جهد بدني وزمني أطول’.
ونفت بوكريم ان يكون الصحفي الاستقصائي خاضعا لأية قوانين أو ضوابط غير التي يخضع لها الصحفي العادي.
من جهته قال الدكتور حسن المجمر الخبير في السلام و حقوق الإنسان في السودان، إن عددا كبيرا من الإعلاميين لم يتدربوا بشكل جيد على مفاهيم حقوق الإنسان وكيفيه التعامل معها، مشيرا الى أن نسبة الانتهاكات في حقوق الانسان التي تقع في السودان نسبتها ضئيلة جدا.
وطالب المجر المؤسسات الاعلامية بتدريب صحفيها وزيادة وعهم في التعامل مع ملفات حقوق الانسان.
الصحافي محمد الحمادي، رئيس صحيفة الاتحاد الاماراتية، قال ان حقوق الانسان والاعلام على حالها منذ التسعينيات، ‘وللان لم يحدث اي تطور عليها، لافتا إلى أن الصحفيين ما زالوا ‘يمتازون’ بالتحيز وعدم المهنية ولا يخضعون للمواثيق الدولية لحقوق الانسان.
واضاف ‘علينا استغلال مواقع التواصل الاجتماعي التي فتحت لنا الافاق حول حماية حقوق الانسان’.
بدوره قال الناشط الحقوقي الليبي خيري ابو شاطور ان المؤسسات الاعلامية اثناء تغطيتها للأحداث في ليبيا ‘قامت بعرض صورة غير الصورة الحقيقة’ ما عده ‘غير مهني’، مطالبا بمحاكمة الصحفيين والمؤسسات الاعلامية التي قامت بذلك.
واعتبرت رئيسة مركز المرأة في تونس نبيلة حمزة، عدم تطبيق القوانين والضوابط على الصحفيين سببا في الانفلات الإعلامي، مضيفة ان الاعلام العربي يفتقد الكثير من المهنية.
وترى حمزة أن اكثر الانتهاكات التي تقع على حقوق الانسان تكون بحق المرأة ، مضيفة ان الكثير من الصحفيين لا يعرفون المواثيق العالمية لحقوق المرأة.
وطالبت حمزة المؤسسات الاعلامية بتوعية الصحفيين وتعريفهم على المواثيق الدولية لحقوق الانسان وخاصة المواثيق التي تقر عن حقوق المرأة .
من جانبها الصحفية الكندية ليزلي يونغ سردت تجربتها بتغيير القوانين من خلال تحقيقات صحفية استقصائية استندت فيها لحقها في الحصول على المعلومات، مستدركة ان حق الحصول على المعلومات في بلادها مختلف تماما عن ما يتحدث عنه الصحفيون العرب.

العقبة.. مخابىء سرية داخل مركبة تكشف عن 290 ألف حبة مخدرة

cc0f4518073a9ded3939f765a082a651

الاردن -
قال المركز الاعلامي في مديرية الامن العام ان معلومات وردت للعاملين في قسم مكافحة المخدرات العقبة مفادها قيام احد الاشخاص من جنسية عربية بتجهيز كمية كبيرة من الحبوب المخدرة وبالاشتراك مع اخرين تمهيدا لتهريبها لاحدى دول الجوار .
واضاف المركز الاعلامي انه وبعد جمع المعلومات ومراقبة الشخص المشتبه به القي القبض عليه في احدى المراكز الحدودية وبعد تفتيش المركبة التي كان يستقلها عثر بداخلها على 290 الف حبة مخدرة كانت مخبأة بأماكن سرية اعدت خصيصا لتلك الغاية بداخل المركبة .

وتابع المركز الاعلامي انه وبعد التحقيق مع المقبوض عليه تبين اشتراكه مع ثلاثة اشخاص اخرين في القضية حيث القي القبض على شخصين منهم بعد البحث والتحري عنهما وجرى توديع القضية للمدعي العام المختص

المشاركون في ملتقى حرية الإعلام يؤيدون تأسيس نقابة للصحافة الإلكترونية

ae3a5a9d5a7d034c6946eaee6e45dca3

الاردن -
أعلن في ختام أعمال ملتقى الدفاع عن حرية الإعلام في العالم العربي عن مطالبة المشاركين في الملتقى بإطلاق سراح معتقلي قناة الجزيرة في السجون المصرية، وتأييد مطلب جمعية الصحافة الإلكترونية الأردنية تأسيس نقابة للعاملين في الصحف والمواقع الإلكترونية، وذلك إلى جانب تشكيل التحالف العربي للدفاع عن الحريات الصحفية والإعلامية، بمشاركة ممثلين أجانب من عدد من القارات.

وقد وقع على ذلك مئات من المشاركين في أعمال الملتقى، بمن في ذلك المشاركون العرب والأجانب الذين بلغ عددهم وحدهم 350 مشاركا، يمثلون كبريات المؤسسات المدافعة عن حرية الإعلام في البلدان العربية والعالم.

يجدر بالذكر أن الدكتور محمد المومني وزير الدولة لشؤون الإعلام والإتصال، رفض فكرة تأسيس نقابة الصحافة الإلكترونية، مبررا ذلك بأنه من غير المعقول وجود أكثر من نقابة للصحفيين والإعلاميين، وحين لفت نظره إلى أن المادة 16/2 من الدستور تجيز ذلك، قال إن الدستور لم ينص على تعدد النقابات، فرد عليه أحد الحضور بأن الدستور لم يقل أيضا بنقابة واحدة.. وأن المطلق يذهب على إطلاقه، ظل معاليه يناقش بعدم المعقولية.

وكانت المادة 16/2 من الدستور أضيفت ضمن التعديلات الإصلاحية سنة 2011.

هنا نص دعم وتأييد تأسيس نقابة للصحافة الإلكترونية الأردنية، الذي جرى التوقيع عليه، ومرفق أدناه صور التوقيعات:

ae3a5a9d5a7d034c6946eaee6e45dca3

دعم وتأييد تأسيس نقابة للصحافة الإلكترونية الأردنية

نحن الموقعون أدناه، المشاركون في ‘ملتقى الدفاع عن حرية الإعلام في العالم العربي’، المنعقد في عمّان يومي 10/11 آيار/مايو 2014، بتنظيم من مركز حماية وحرية الصحفيين:

أولا: نؤيد مطالبة جمعية الصحافة الإلكترونية الأردنية بتأسيس نقابة للعاملين في الصحف الإلكترونية، بموجب المادة 16/2 من الدستور الأردني، التي استحدثت ضمن التعديلات الإصلاحية سنة 2011، وبموجب المادة 19 من العهد الدولي لحقوق الإنسان.

ثانيا: نؤيد تعددية النقابات، بموجب التعديلات الدستورية، والعهد الدولي لحقوق الإنسان، الذي هو جزء من القانون الدولي الذي يسمو على القوانين المحلية في أي بلد في العالم.

ثالثا: نرفض أي تراجع عن التعديلات الدستورية، وإدارة الظهر لنصوصها، ونؤكد التمسك بالمبدأ القانوني الذي يتعامل مع النصوص المطلقة بأنها نصوص مطلقة على اطلاقها.

شركة المعبر ( مرسى زايد ) ودورها في المسؤولية المجتمعية بقلم : محمد رزق المجالي

 


العقبة

تعد شركة المعبر شريكاً لسلطة منطقة العفبة الاقتصادية الخاصة في تحقيق رؤيتها الاقتصادية وتحفيز عجلة النمو والتطور، انطلاقاً من إيمانها بالدور الذي تنهض به مشروعاتها في خلق فرص العمل وتعزيز البنية التحتية.
يذكر أن المملكة تشهد نهضة شاملة لمختلف الأصعدة، خاصة القطاع السياحي الذي يستقطب الكثير من السياح، وتتميز الأردن ببنية تحتية متقدمة نسبياً حيث توجد الطرقات السريعة التي تربط كل من العراق، وسوريا والمملكة العربية السعودية ودول مجلس التعاون الخليجي بشكل عام وبميناء العقبة بشكل خاص، الأمر الذي يوفر فرصاً لا محدودة لنمو الأعمال.

ومن أكثر ما يميز البنية التحتية في الأردن ، هي طبيعة الإنسان الأردني الذي يتمتع بثقافة ووعي كبيرين عدا عن مستواه التعليمي المتطور وخاصة في مجال التكنولوجيا المتقدمة وغيرها من المجالات.

وتعمل شركة المعبرعلى تلبية حاجة الأردن لبنية تحتية سياحية وإلى مشروعات متعددة الاستخدامات من خلال مشروع مرسى زايد الذي يساهم في مواكبة هذا النمو السكاني المتوقع للمملكة والحاجة المستقبلية لمشروعات متعددة الاستخدامات.

وحسب ما يرى العضو المنتدب و رئيس مجلس إدارة المعبر الأردن يوسف النويس فأن مشروع مرسى زايد سيساهم في تنشيط الاقتصاد الأردني وفي فتح آفاق جديدة لمزيد من الفرص الاستثمارية في العقبة، وسيساهم في دعم اقتصاد الأردن المحلي من خلال تنمية الكوادر البشرية المحلية وتوفير أكثر من 15 ألف فرصة عمل عند اكتماله، الأمر الذي يشكل بدوره أحد الأهداف الرئيسية التي تطمح الحكومة الأردنية إلى تحقيقها.

وفي نفس السياق قامت شركة المعبر مؤخراً بشراكة إستراتيجية مدتها خمس سنوات مع مؤسسة نهر الأردن تهدف إلى تطوير البرامج الاجتماعية والاقتصادية والمنظمات المجتمعية (منظمات المجتمع المحلي) لتعزيز وتنمية ونقل الخبرات والتقنيات والمعرفة إلى جيل الشباب في الأردن وضمان مستقبل باهر وواعد لهم.

حيث أكد النويس وفي أكثر من مناسبة أن هذه الاتفاقية تأتي انطلاقا من رؤية جلالة الملك عبدالله الثاني لمدينة العقبة كبوابة الأردن التجارية وتأكيده على أهمية الشراكة بين القطاعين العام والخاص ودور المشاريع الاستثمارية كمرسى زايد في تحقيق التنمية والازدهار المنشود فيها , كما أكد على حرص شركة المعبر على تحقيق التناغم بين مشاريعها المختلفة والمجتمعات التي تعمل فيها وتقديم كل الدعم اللازم للارتقاء بواقع هذه المجتمعات .

ولأيماننا بالدور الذي تقوم به شركة المعبر في منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة بالمسؤولية المجتمعية فأننا نثمن لها عالياً هذا الدور ونأمل من كافة الشركات والمشاريع الأقتصادية والاستثمارية ولا سيما الكبرى منها أن تحذو حذو شركة المعبر .

 

تابع

Get every new post delivered to your Inbox.